القائمة الرئيسية

الصفحات

نوردين – الفصل الثاني حصري

  

نوردين – الفصل الثاني حصري

نوردين هي فتاة من فتايات الطبقة الأرستقراطية ، هادئة حد الملائكية ، رقيقة ، جذابة ، متناسقة القوام بشكل يثير إستفزاز أي رجل ، ويثير حقد وغيرة النساء جميعاً .

عيناها المكتحلتين شعرها الداكن كظلمة الليل يحدد وجنتيها ، ثغرها المرسوم بدقة لا يخرج إلا من إله .

جمعنا القدر عندما كنت في إحدي المطاعم أتناول غدائي منفرداً كوني أعيش وحيداً بعدما توفيت أمي و تبعها أبي بأيامٍ قليلة كبرهان منه على حبه وعدم القدرة علي الفراق .

رأيتها وهي جالسة تتناول طعامها مع إحدي صديقاتها ..حضورها طاغي ، بسمتها تجبرك علي الإعجاب بها .

نظرت إليها في صمت مطبق خيم علي المكان بأكمله .

قال : تريد شيء آخر يا أستاذ أسامة

يا أستاذ .. يا أستاذ

هاه .. لا لا

أنتبهت لي وانا أنظر لها في شرود ، أبتسمت إبتسامة هادئة توحي بمدي إعجابي ، صرفت وجهها عني في خجل ملائكي مع إحمرار وجنتيها وإبتسامة رُسمت على ثغريها رُغماً عنها .

أنصرفت وقد علقت بذاكرتي صورتها .

مرت أيام وأنا أذهب لنفس المكان علي أمل أن أري ذلك الوجه الملائكي مرة أخري ولكن كانت في كل مرة تبوء المحاولة بالفشل .

وفي ذلك اليوم خرجت من ذلك المكان وأنا يسيطر علي التفكير في كيفية إيجاد تلك الفتاة التي أستطاعت أن تحتل تفكيري بهذه السرعة .

ذهبت إلي ذلك المكان الذي يأتيه أُناسٌ لا يحبون الزحام والضجيج يتناولون قهوتهم في صمت ، يستنشقون أجود أنواع النيكوتين ، في صمت.لا أحد يزعج أحد وكأن الجميع قد أتفقوا علي أن رواد هذا المكان لابد أن يمتلكون من الوحدة ما يجبرهم علي الصمت.

دخلت متسللاً حتي لا أُحدث إزعاجاً أو ضجيجاً ، جلست علي مائدتي المفضلة المطلة علي مبني تراثي والمقابلة لباب الدخول ، جاء إلي بالقهوة الأسبرسو في سكون،  أخرجت لُفافة تبغي وأوراق لف السجائر ، لففت سيجارتي بعناية طبيب فالتبغ الذي تعبئه بيدك له مذاقٌ آخر .

ظللت شارداً مستغرقاً في تفكيري ، أين أجدها ، أتاهت هي

ألن أراها مجدداً ، وهنا كانت صاعقتي ، أمتزج النيكوتين مع تدفق الأدرنالين في دمي لتزداد معه ضربات قلبي ، وإذ بها تدفع الباب متحدثة مع الجارسون لإيجاد مكان تجلس فيه .

تركها واقفه تتلفت نظراتها في المكان

وأثناء إلتفاف نظراتها وقعت عيناها علي وأنا متأملاً فيها تبادلنا الإبتسامات التي تحيطها دهشة القدر وهنا قمت قائلاً : أتقابلنا قبل كدة …..

تعليقات